التخطي إلى المحتوى الرئيسي

الدراجة النارية الأسطورية بيجو Peugeot 103

بيع الاكسسورات والهدايا

🎊🎊 مجموعة 😍😍😍 تيلجرام لبيع الاكسسورات والهدايا 🎉🎉🎉 باكادير والنواحي 📦 التوصيل او 🎁🎁🎁 التغليف مجانا 💛💛💛
😍😍 t.me/joinchat/AAAAAEnwG5Jio_k3GbswmA
😍😍😍whatsapp : 212607066696

Sujet n°49 : Portrait d'une personne

Un témoin décrit devant la police un criminel qui a agressé une femme. Rédigez le portrait qu'il en fera.

L'agresseur a environ trente-six ans. Quelques rides creusent son front un peu bombé, et ses yeux rouges et écarquillés sont entourés de cernes bleus ; ils sont encadrés par des sourcils noirs et touffus. L'homme est lippu. Ses lèvres sont bleues à cause probablement de la cigarette. Lorsqu'il a crié pour faire peur à la victime, sa bouche s'est ouverte pour laisser entrevoir des dents pourries. Sa voix est rauque et tremblotante. Lorsqu'il parle, il jette des postillons, la bave se forme aux commissures de ses lèvres. Ses pommettes sont saillantes. La protubérance de ses mâchoires accentue le creux de ses joues sillonnées par deux longues cicatrices. Son nez crochu lui donne un air méchant. Son teint brun contraste avec ses cheveux châtains et hirsutes.
Sa grande taille lui donne une allure athlétique. Ses bras sont noueux et sa poitrine est bombée. Ses jambes longues lui donnent une démarche déhanchée. Quand il marche, on a l'impression qu'il clopine légèrement.
Le quidam est chaussé d'espadrilles neuves d'une marque connue, et il est vêtu d'un blue-jeans et d'un tee-shirt en demi-manches. Ainsi, on peut distinguer sur son avant-bras droit un tatouage vert représentant un cour transpercé d'une flèche.
Sa silhouette, la grosseur de ses membres, la carrure du dos et la largeur des pieds dénote une nature maléfique chez ce criminel.

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

ملف حول مؤسسة محمد الخامس للتضامن

تعبر المؤسسة كلمة تحدثت عنها كثير من القواسم لكثرة إستعمالاتها في مجالات الحياة المتعددة ، ففي معجم المعاني الجامع ورد مايلي : " مُؤسَّسة: اسم والجمع : مؤسَّسات صيغة المؤنَّث لمفعول أسَّسَ مؤسسة محمد الخامس للتضامن : منشأة تؤسَّس لغرض معيَّن ، أو لمنفعة عامّة ولديها من الموارد ما تمارس فيه هذه المنفعة مؤسَّسات الجامعة : ما يتبع لها من كلّيّات ومعاهد ومكتبات ومراكز بحوث مؤسَّسات مصرفيّة : بنوك" وتعني شركة أو كيان قانوني أو أي هيئة أخرى . من أمثلة المؤسسات غير الشركات المنظمة العالمية للمواصفات القياسية ، أو منتدى إدارة خدمات تكنولوجيا المعلومات . و مصطلح مؤسسة محمد الخامس للتضامن يستخدم أحياناً للإشارة إلى أي كيان لديه بشر و موارد و ميزانيات . على سبيل المثال مشروع أو وحدة عمل .--- ( المجال : حاسوب ). أما بخصوص منظمة محمد الخامس للتضامن فيمكن إعتبارها مؤسسة إنمائية والتي تعني باللغة الإنجليزية development institution أي منظمة غير ربحية مثل المؤسسات الإجتماعية والخيرية والتي لا تستهذف تحقيق أرباح ويرادفها في اللغة الإنجليزية non - profit organization . ماهي …

رواية محاولة عيش لـــ محمد زفزاف

صدرت رواية محاولة عيش في عدة طبعات مما ادى الى عدة اختلافات منها اختلاف الاغلفة التي تتميز بها كل طبعة عن الاخرى من نفس الرواية لهذا السبب اخترت لكم الطبعة الرابعة التي بين ايدينا اليوم (2012) والتي يتميز غلافها بخلفية بيضاء مع علامة

ملف حول التعبير الفني في عصر النهضة

"الفن.. ذاكرة الشعوب".. عبارة كثيرًا ما رددناها أو سمعناها، دون أن نركز في معناها بشكل دقيق، ولو فعلنا لوجدنا أن هذه المقولة صحيحة تمامًا، خاصة إذا ما قمنا باختيار أمثلة شهيرة في التاريخ القديم مثل حضارات الفراعنة (المصريين القدماء)، والذين تناقلت الأجيال المتعاقبة قصصهم وأساطيرهم التي جسدتها الجداريات الشهيرة في شتى أنحاء مصر، ونفس الحال مع الحضارة البابلية والصينية القديمة، وفي العصور الأكثر حداثة، لن نجد أفضل من الآثار الفنية لعصر النهضة الأوروبية، والتي جسدت ما وصلوا إليه من العلوم والفنون والآداب، بل والقدرات العسكرية والسياسية لكل دولة انضمت إلى قطار "الصحوة" في أوروبا. أهم مميزات التعبير الفني في عصر النهضة ولعل أهم ما يميز التعبير الفني في عصر النهضة الأوروبية، أنه خلق مدارس فنية جديدة، أعادت بناء العلاقة بين الإنسان والفن، فالأعمال الفنية التي تركتها لنا الحضارات القديمة في مصر والعراق والشام والصين، كانت بدائية إلى حد ما، في بنائها الفني والإبداعي، وتطورت تلك الرؤية الفنية في العصرين اليوناني والروماني والإسلامي (الأندلس) ونهاية عصر الأسرات في الحضارة ا…

دراسة اولية لسيرة ليلى ابو زيد "كتاب: رجوع الى الطفولة"

"كتاب: , محمد , لسيرة , الى , الطفولة" , ابن , اولية , حراسة , رجوع , صحح

بسم الله الرحمان الرحيم اقدم لجميع من يهتم بقراءة المؤلفات ودراستها خاصة طلبة السنة الثالثة اعدادي بالمغرب دراسة اولية لسيرة ليلى ابو زيد "كتاب: رجوع الى الطفولة"
1- تعريف الكاتبة: ولدت ليلى أبو زيد سنة 1950 بالمغرب ، درست اللغة الإنجليزية بجامعة محمد الخامس بالرباط وحصلت على الإجازة ثم هاجرت إلى الولايات المتحدة الأمريكية ، واشتغلت بالترجمة والتأليف. بدأت حياتها المهنية حسب المؤلف كصحافية في التلفزيون، وعملت في عدة دواوين وزارية من بينها ديوان الوزير الأول. من أعمالها رجوع إلى الطفولة وعام الفيل ورواية الفصل الأخير، ومجموعتان قصصيتان: الغريب والمدير. كما كتبت في أدب الرحلة أمريكا الوجه الآخر ثم بضع سنبلات خضر…
2- تعريف السيرة الروائية: السيرة فن من الفنون الأدبية التي يسعى من خلالها- الكاتب- إلى التوقف عند أهم المحطات من حياته و قد تكون سيرة ذاتية يتحدث فيها الكاتب عن نفسه أو سيرة غيرية يتحدث فيها الكاتب عن غيره. و الكاتبة ليلى أبو زيد في هذا النص تكتب عن نفسها سيرة لكنها تصب …

موضوع حول التشرد

ان التشرد كظاهرة اجتماعية تعتبر من الظواهر الظاهرة للعامة في المجتمعات المتلاحمة , انها بكل بساطة تعتبر ظاهرة متفشية في البلدان النامية او ان صح التعبير المتخلفة في معظم المجالات , ففي العالم ككل يعيش رقم مهول من المتشردين , انه فقط
100.000.000 شخص من اصل 7.000.000.000 ملايير شخص , انها في نظرك نسبة قليلة لا تمثل الكثير , لكن ما الذي سينقص من ترواث العالم ان عملنا على توفير سكن و تعليم وصحة وادماج في سوق العمل لهؤلاء الناس . فهم في أخر المطاف اناس مثلنا مثلهم . فماهو اذن المتشرد ؟ وما هي الظروف التي ادت به الى وضعية التشرد ؟ اذا كان التشرد انحرافا فما النتائج المترتبة عنه وما حلولها ؟
تعريف التشرد 
التشرد هو بقاء الانسان في العراء لفترات طويلة والمبيت في اي مكان يختلف احيانا تبعا للظروف , المتشرد انسان بلا مأوى لا ينعم بالأمان في بيت له باب وسقف وحوائط , انه انسان مهمش لا ينظر للمستقبل فكل حياته هي اللحظة التي يعيشها , منتهى احلامه ان يمر يومه بدون مشكلات او اعتداءات ولكن جراح ماضيه تطارده وفي بعض الاحيان تدعوه للانحرافات بكل انواعها . 
الفرق بين التشرد و التسول 
المتشرد انسان بلا مأو…