اهلا بك هذه مجلة moussiac.com مجلة إلكترونية متميزة بفكرتها

التدوين و المدون



هناك العديد من أصدقائي الأعزاء عندما أتحدث معهم عن المدونات . أو التدوينات وغيرها من هذه التعبيرات في هذا المجال إلا انني اجدهم ليس كلهم طبعا إلا أن أغلبهم جاهل بهذا المجال , ﻻ يعرفون
من النت إلا الشات , الفايس بوك او tw . طبعا ولى زمن المسنجر مع هذا العصر . ولهذا عزمت اليوم على وضع نبذة صغيرة عن المدونات في مدونتي هاته .

تعريف المدونة:


   المدونة في اللغة الانجليزية هي الـ "blog" إلا أن هذه الكلمة مجرد تلخيص مركب للكلمة الأصلية وهي الـ "web blog " أي سجل الشبكة "إنها تمثل دفتر الروجيستر بالنسبة للمدون".
وتعمل المدونة على أنظمة تسمى نظام إدارة محتوى يكون إما مستقلا بذاته ويديره صاحب المدونة كيفما شاء وبالطريقة التي يشاء . وكمثال لهذا النوع من المدونات هي التي تستخدم النظام المشهور الوردبريس , كما ان هذا الأمر لا يقتصر على الوردبريس فقط بل هناك عدة انظمة أخرى إلا ان الوردبريس هو أشهرها .
أو يمكنك انشاء مدونتك من خلال أحد الانظمة التي تديره الشركات المكلفة بالمدونات وأشهرها الـ "blogger" ونظام المحتوى الخاص بها المسمى بالــ "blogspot" كما يمكن ادراج خدمة عربية ضمن هذا المجال وهي مدونات عبر

الفائدة من المدونة:


   بالإضافة إلى كون المدونة كنظام علاقة بين المدون "صاحب المدونة" والزوار المتابعين له , إلا أن لها فائدة بل فوائد ومأرب أخرى .  خاصة انها تعد المجال الذي يعبر عنه المدون عن يومياته , أو خواطره أو انتاجه الأدب سواء من شعر أو نثر أو متابعة الأخبار سواء "التقنية , الاقتصادية , الانتاجية النباتية أو الحيوانية , الثقافية , التكنولوجية, ... "
كما أنها كذلك متنفس نفسي للمدون ومجال للتعارف بين الطاقات الشابة والميولات المشتركة بين المدون , وأصدقائه الزوار المتابعين لما يكتب , وذلك بواسطة ما يسمى التعليقات في المدونات ."عنداكم غير تقراو أو ماتعلقوش على التدوينة هادي راه وضحنا سبب التعليقات فالمدونة وجعلها مفتوحة كذلك ".

التدوين المتقدم: 


   أصبح العديد من الأشخاص يستثمرون في التدوين باعتباره مجالا للربح خاصة في مجال الأخبار المحلية أو الدولية , فرتقى بذلك هذا التدوين وسموه الناس بالتدوين الراقي أو المتقدم , وتعتبر المدونات والمواقع الإخبارية كشبكة هسبريس المغربية أو مواقع اخبارية عالمية تركت مجال الورق لتلتحق بالتدوين الألكتروني الحر . وما يميز هذا النوع من التدوين الحديث المنشأ فإنه يكون مع بداياته ذو خطة مسبقة ورأس مال و إدارة قادرة على تسيير مثل هذه المواقع و المدونات .

من هم المدونون:


 المدونون هم أنا و أنت وصديق لك من الصين أو ماليزيا أو اي مكان في العالم , يعشقون التدوين ويحبونه , ويحبون ما يفعلون . انهم اشخاص طيبون  يحبون الخير لبلدانهم لذلك تراهم دائما يغيرون و ينتقدون و يحاورون ويناقشون بل في بعض الاحيان يتجادلون لا لشئ إلا من أجل أن يحصلوا على نتائج ترضي طموحاتهم وطموحات بلدانهم.تدويناتهم كلها إفادة ومدوناتهم مفيدة .

8 التعليقات:

  1. السلام عليكم
    شكرا لك اخي الكريم على هذه التدوينة المتميزة
    ما احوج الكثيرين لها فعلا ..فكثيرا ما نكتب على الفايس هذه آخر تدوينة لي مثلا و يتضح ان العبارة غير مفهومة وتضطر لتغييرها ب " مقال او ...
    تحياتي

    ردحذف
    الردود
    1. الله يبارك فيك
      نعم كتوقع ليا بزاف ... حتا أنا
      ولذلك احببت أن ابين لهم ماهي المدونة والتدوينة
      ونحن طبعا هم المدونون .

      حذف
  2. مشكور أخي ,.. موضوعك مميز جدا

    ردحذف
    الردود
    1. بل أنت المميز ...أخي
      شكرا لك على الإطراء

      حذف
  3. السلام عليكم
    مدونة راقية ورائعة احييك على اهتمامك بموقعك

    سنوات فى رحلة التدوين ولازلنا نتعلم ونستفيد من هذا البحر الواسع ( التدوين ) واتسعت مجالاته بشكل ملموس
    وبالفعل اصبح التدوين وسيلة للشباب لكسب الرزق من خلاله واعتقد ان هذا مجال جديد ذو فائدة عظيمة لهم


    موضوع قيم وهادف احسنت اخى
    تحياتى لك بحجم السماء

    ردحذف
    الردود
    1. ولازلنا نتعلم ..
      نعم نتعلم الكثير
      تحياتي مثلها

      حذف
  4. أخي موسى تدوينة متميزة
    وليست مجاملة وانما لانها تستحق دلك
    لانها تعرف بموضوع كما قلت يجهله الكثير
    والادهى من هدا ان هناك من يعتبره مضيعة للوقت
    لانه في الاصل لا يعلم كم هي الفوائد التي يمكن ان يجنيها الانسان
    من التدوين , لانه بدل اضاعة الوقت في الفايس واللعب
    يمكن استتاره في التدوين الجيد والهادف

    احييك اخي على هدا الطرح وتقبل مروري وتقديري واحترامي .

    اخوك بدر الدين

    ردحذف
    الردود
    1. بدر ... لنا الشرف انك زرتنا اليوم
      انها مميزة فعلا خاصة وأنك من وضعها في تلك الخانة .
      واتمنى حقا أن يرتقي التدوين المغربي والعربي ككل إلى أبعد الحدود.
      لك كل الود

      حذف

ما رأيك بالموضوع الذي قرأته للتو