التخطي إلى المحتوى الرئيسي

المشاركات

عرض المشاركات من مارس, 2018

مصرية بعمر الستين تمسح الأحذية وتدرس بالجامعة

مصرية بعمر الستين تمسح الأحذية وتدرس بالجامعة

امرأة مصرية من النساء الكبيرات في السن ومن اللواتي يبلغن الستين عاما، تعمل في مجال مسح الأحذية منذ أكثر من ستة عشر سنه وتقول إن أمر تسجلها في الجامعة ما هو إلا حلم كان يراودها دائما ليس بسبب التثقيف فقط فقد روت صحيفة اليوم السابع المصرية أن هدفها الحقيقي من التعليم هو دخول البرلمان المصري، تقول السيدة إنها لم يكن من المخطط أن تكون ذات يوم ماسحة أحذية خاصة وأنها حاصلة على دبلوم في التجارة وتحاول استكمال دراستها في كلية الخدمة الاجتماعية كما تأكد الوثائق الرسمية التي تثبت ذلك لكن ما دفعها حقا إلى هذا المجال الذي كان مقتصرا على الطبقات السحيقة جدا في المجتمع من المتشردين وغيرهم كمهن إسترزاقية وفي بعض الأحيان تسولية هو كون هذه السيدة المصرية تعاني هي الأخرى من الهشاشة الاقتصادية رغم كونها مشهورة في محافظة الجيزة إلا أن هذا لم يكن كفيلا لتوفير قوت يومي ومستمر لأولادها ، فتقول إنها غير خجولة بتاتا من عملها هذا لأنها تعيل به أولادها الخمس في الحلال.

لم يكن الأمر دائما سهلا بالنسبة لهذه المرأة المسكينة فقد كانت رعاية أطفالها أمرا شقا خاصة وأنهم كانوا صغارا ويحتاجون دائما إلى رعاية وتربية وت…